ديزاد شنوي
أهلا و سهلاا بك في المنتدى

نرحب بك في عائلتنا وننتظر مشاركاتك

ولا تتردد في طلب المساعدة

طاقم ديزاد شنوي في الخدمة

ديزاد شنوي "التقدم نحو الأفضل"

تحياتي

رواية حب و عناد منقولة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رواية حب و عناد منقولة

مُساهمة من طرف حٍلُِم وُ سيتحٍقٌقٌ ~~" في الإثنين مايو 29, 2017 2:50 pm

السلام عليكم
احضرت لكم اليوم روياة صراحة رائعة اعجبتني جدا و هي منقولة
البارت الاول
.
.
.
.
.
.
.

*لينا ( فتاة حلوة شعرها طوييل كستنائي بيضا وعيونها عسلي وممتازة فدراستها عمرها 17 تدرس اولى ثانوي علمي و عنيدة )
*ديمة(ابنة عم لينا شعرها اسود متوسط الطول حلوة وجدابة عمرها 17 تدرس السنة الاخيرة متوسط )
*اياد (شاب حلو ووسيم ابيض شعرو بني وعيونه بنية ايضا عمره 20 سنة يدرس صف اخير ثانوي لغات )
*عادل ( صديق اياد شاب مرح وظريف عمره 21سنة يدرس مع اياد وهو صديقو )
* يسرى ( فتاة مغرورة زميلة لينا في الدراسة 17 سنة )
* حسام ( شاب حلو ومرح عنده 17 سنة زميل لينا ايضا )



كانت جالسة جنب رفيقتها وفي ايدها البوم صور
لينا وهي تاشر على صورة طفلتين : كنا صغار ، براءة اطفال
ديمة : ههه والله اطفال
وكملت لينا تقلب الصور حتى وصلت لصورة ماعرفت صاحبها
لينا : ديمة شوفي انت بتعرفيه
ديمة :لا ما اعرفو ، ممكن يكون صديق العايلة
لينا : بس شوفيه مليح فيه شبه لاخوكي
ديمة : مم ما ادي خلينا نسال امي
راحو لغرفة الجلوس وين كانت الخالة منى جالسة تحكي فالتلفون ، جلسو جنبها وانتظروها تكمل حديثها ، كملت الحديث ولتفتت ليهم
لينا :اهلين خالتي منى كيفك
منى :حمد لله وانت واحوال امك بخير؟
لينا: الحمدلله
ديمة :ماما شوفي ( وهي تاشر على صورة الرجل ) ، مين هاد؟
منى وهي دقق في الصورة : اه عرفتو ، هيدا صديق ابوكي يا لينا وهو ابن عمو ايضا
الخالة منى وهي تدور الصفحات لين ما وصلت لصورة فيها نفس الرجل مع مرا حامل واب وام لينا جنبهم
منى ( وهي تاشر على المرا الحامل ) :هيدي مرتو ، الله يرحمهم
لينا وديما : الله يرحمهم
منى : هما الحقيقة كانو عايشين خارج البلاد ، وسمعنا عنهم انهم عملو حادث سير
لينا : خالة منى ، المرا كانت حامل ، ابنهم مات
منى : لا ، اظن انهها ولدت قبل الحادث بثلاث سنين
ديما : متى صار الحادث داه
منى: قبل 17 سنة تقريبا
لينا:الله يرحمهم

قامت لينا وديما ورجعو لغرفة ديما ، استلقت لينا على سرير ديما وتنهدت وديما جلست على كرسي المكتب
لينا :انا بابا ماحكالي عنهم من قبل
ديما: الفرصة ما اجت
قطع حديثهم طرق على الباب ،
ديمة : مين
--: انا محمود ( محمود هو اخ ديمة عنده 39سنة مدير ثانوية)
لينا اعتدات فجلستها وديما : اه تفضل
محمود: السلام عالصبايا ، كيف الحال
لينا :الحمد لله وانت
محمود :انا ماني مليح
ديما ولينا :خير شو فيك
محمود وهو يلتفت لاخته :في فتاة مابدها تعطيني قرار نهائي
لينا : انا وافقت
محمود : عن جد ، انت متاكدة
لينا :عيدها وراح اغير رايي
محمود : يعني اسجل اسمك في قائمة التلاميد
لينا : اه، اولى علمي
محمود: اخترتي العلوم ، حلو ممتاز. وهيك بفضل لينا راح تصير ثانويتي في الصدارة
لينا غمزت لديمة :بس بشرط
ديمة: اشترطي ياحبيبتي مكاني ايضا ، لاني الثانوية دي راح ادخلها مجبورة .....ان شاء الله
لينا : ههه لا تخافي عندي الكثير
محمود :بس .......، يلا شو هي شروطك
لينا :الحرية التامة
محمود وهو خارج من الغرفة :ان شالله وسكر الباب
ديما ولينا : ههههههههه هه
ديما : انت راح تدخل ثانوية اخي؟
لينا : اه ، ليش
ديمة: عادل حبيبي ،يدرس هناك
لينا : اه صحيح
ديمة : ما بقى غير ثلاث ايام عالدخول المدرسي
لينا: وبكرة التسجيلات
ديما :بس انت مافي داعي تروحي عالتسجيلات
لينا : امم عرفانة ، محمود راح يتولى الامر .




*ليلة قبل اول يوم دراسة
لينا مستلقية في فراشها بس ما جاها نوم تتقلب يمين ويسار لين مانامت بس وقت متاخر وهادا لي خلاها تستيقظ متاخرة
الخالة ليلى : لينا ، لينا ،لينا قومي راح تتاخري عالمدرسة
لينا قامت بسرعة تجهزت ، لبست بنطلون جينز وبلوزة بيضا تغطي نصف الفخد وشعرها مفكوك ولبست صندال بيضا كعب عالي وشنطة صغيرة زرقا ناظرت الساعة لي على معصمها 7.45 بقالها ربع ساعة على المدرسة وخرجت من البيت وصلت لباب الثانوية وهي مستغربة كل هاد الصمت وفي نفسها : انا مبكرة ولا متاخرة
كان يركض خايف يتاخر من اول يوم ومن سرعته صدمها ، بس كمل طريقو
لينا : هيه، انت ، مطيحني وما تعتدر
التفت ليها وبصمت اشرلها بلا وكمل ركضو
لينا : شو هالابله ، راح تشوف انت ما تعرف مع مين اخطات
وقفت وكملت طريقه وفي نفسها :بس هو ليش كان يركض ، الوقت لسا بكير
ناظرت ساعتها 7.45 " اه الساعة معطلة ، اكيد انا متاخرة "
اسرعت خطاها بس هي مو عارفة وين قسمها
وقفت عند لائحة للاقسام والقاعات "اوف حمد لله "
مشت لقسمها "القاعة 7" فتحت الباب ، والكل يطالع فيها باعجاب
لينا :سلام استادة ، اسفة عالتاخير
الاستادة : وعليكم السلام ، بس مافي تاخر بعد اليوم
لينا : اوكي استادة
لينا نظرت حولها كان في مكانين فارغين (شاب جاس وحدو وفتاة بان عليها الغرور والتكبر )
فضلت تجلس مع الفتاة افضل ، مشت لعندها
لينا : ممكن اجلس
--:امممم
لينا وهي تمد ايدها للفتاة: انا لينا وانت
الفتاة بدون ماتصافح لينا: يسرى
بعد لحظات التفت الشاب لعندهم
الشاب:شو اسم الحلوة
يسرى بسرعة:يسرى
الشاب وهو ياشر على لينا : ما اقصدك انتي اقصدها
لينا :انا ....انا لينا
لينا حست بحر فقامت تفتح النافدة
الاستادة:لا تفتحيها
لينا في نفسها"كيف ما فتحها ":استادة انا عندي ضيق تنفس
الاستادة:اه اوكي افتحيها
لينا فتحتها ولمحت شاب يلوح وفي نفسه" اوف ابله هاد لي .." وغلقت النافدة بعنف
الاستادة:اطلعي برا
لينا:استادة انا ..
الاستادة:قلتلك اطلعي برا
يسرى سخرت منها اما الشاب همس:من اول يوم يا لينا
طلعت برا وشافت مكان عجبها كثير ومشت ناحيتو ولما قربت توصلو سمعت صوت
--:لا تجلسي
لينا سارعت خطاها ووصلت للمكان والتفتت للصوت
لينا: انت
الشاب وصل عندها : قومي
لينا:ماني قايمة
الشاب :هيدا مكاني
لينا :بس انا وصلت قبلك
الشاب :قلتلك هدا مكاني
لينا:محفور باسمك
الشاب :اه قومي وراح تشوفي
لينا قامت بسرعة وشافت اسم مكتوب"اياد"
لينا جلست بسرعة "حضرتك اياد "
اياد:اه
لينا فتحت شنطتها واخدتلها قلم وراحت تكتب"لينا"
ايادفي نفسه"اسمها حلو، مثلها "
اياد : ادا حابة هيك ، وجلس جنبها
لينا :قوم
اياد:ههه مستحيل
لينا :ابله
اياد: لا تعيدها هالمرة تغاضيت
لينا: خفتك ، يا ابله
اياد : لو ما كنت فتاة كنت ...
وقاطعته باستهزاء :كنت شو
وكملت وهي تصرخ : انت نسيان انك مطيحني الصبح ورافض تعتدر وتسبب المشاكل
اياد :اعتدر ، هدا اخر شي ممكن اعملو
ودق الجرس وخرجو التلاميد من اقسامهم وشافت لينا وجه مالوف يقترب منهم
عادل :هاي لينا كيفك
لينا :الحمد لله
اياد : انتو تعرفو بعض
عادل : لينا بنت عم ديمة
اياد : ابنة عم ديما ! والله لا علاقة بابنة عمها
عادل: ليش شو القصة وانتو كيف ..
اياد :عنيدة
لينا : وانت ابله
اياد :شووت ، قلتلك اياك تعيديها
عادل : لينا انصحك ، اسمعي كلامو .ادا كنت انت عنيدة فهو اعند
لينا: ههه ، مايخوفني
.وقامت ومشت لقسمها وجلس عادل جنب صديقو
عادل: كيفك
اياد وهو سرحان فلينا: حلوة بس عنيدة
عادل :ااووه ، عجبتك
اياد :سحرتني
عادل : اكلم ديما
اياد :لالا الوقت بكير ، هدي اول مرة التقيها
عادل :يقولو الحب من النظرة الاولى
اياد:خلينا من فلسفتك ومشي للصف والا طردت مرة اخرى
عادل : ههه يلا
دخلت القسم وفضلت ما تجلس فالمكان السابق حتى لا تشوف "الابله" كما سمته لينا
ووقفت جنب طاولة حسام :ممكن اجلس
حسام : اكيد
يسرى : ليش حتى تجلسي معاه
لينا وهي تشير للنافدة : ما بدي اشوف خلقتو
حسام : مين
لينا : الابله هههه
حسام :اظن انو في قصة طويلة راح اسمعها في حصة العربي
لينا وهي تحرك راسها بالنفي :مو فحصة العربي ، وجلست
لينا بعد صمت طويل :انت عمرك كم
حسام:17
لينا :انا ايضا
حسام: انت وين كنت تدرسي ، انا مو كنت شايفك
لينا :كنت ادرس مدرسة خاصة
حسام :اه ، اوكي
يسرى : هيه انت
لينا : اسمي لينا
يسرى : اه ، لينا ، انت مين سمحلك تجلسي معاه
لينا :مين حسام ، هو سمحلي
حسام : ليش في مشكلة يا يسرى
يسرى وهي تلف وجهها : لا
لينا تهمس لحسام :اظنها معجبة فيك
حسام:ههه ، انا مستحيل اعجب بفتاة مثلها

لينا : ليش هي فتاة حلوة
وقاطعها:بس هي مغرورة
الاستادة :انتو الاثنين بدكم تطلعو برا
لينا وحسام : لا استادة ، اسفين
يسرى:لينا هي لي تتكلم
وقاطعها حسام :لا استادة ، انا اسف
الاستادة : يلا اطلعي لصبورة يا لينا ، راح اعطيك اسئلة ادا اجبتي صح راح اعدركم وادا اجبتي خطا راح تطلعو برا
يسرى : ورينا شطارتك يا ...لينا
لينا : يسرى ، انا انتقلت بمعدل 19 من مدرسة خاصة
حسام ويسرى فتحو عنيهم من الدهشة " الفتاة شو جايبها لها الثانوية "
طلعت لينا للصبورة وبالتاكيد اجابتها كلها ممتازة والمعلمة مندهشة من دكائها
لينا : استادة ارجع مكاني
الاستادة : اه ، يا حبيبتي ارجعي
لينا جلست مكانها
حسام :انت ممتازة
لينا : بدون تكبر بس انا ماكنت مليحة في العربي
حسام :هه ياعيني
لينا : ههه
دق الجرس وتوجه الجميع نحو المطعم اما لينا فخرجت اشترتلها ساندويتش ومشت للمكان لي عجبها من قبل
" هه الابله مو موجود ،" اكلت نص الساندويتش وشبعت وشافت التلاميد يطلعو من المطعم ولي كان اولهم اياد
لينا في نفسها " مين طلعلي اياد هاد ، والله ابله "
كان يمشي باتجاهها وفي نفسه " وين كنت يا لينا ، والله حلوة"
لينا فنفسها" هيدا جاي لعندي ، اووف يعني مابدو يخليني بحالي "
اياد: هاي لينا
لينا بدون رد
اياد : انت ما فطرت
لينا :انا ما اكل من المطعم انا اشتريت ...
وقاطعها وهو يحمل نصف السندويتش المتبقي ويجلس جنبها ويبدا ياكلو
لينا فنفسها " ابله "
اياد : الحمد لله
لينا : اعطيك ماي !!!
اياد:ادا بدك
لينا فنفسها "والله ابله وغليظ "
اياد : انا ما اكلت فالمطعم
لينا :ليش
اياد: الاكل ماعجبني " عدس"
لينا :لهاد الشي انا ما اكل فالمطعم
رجعت لقسمها، خلصت حصصها ورجعت لمنزلها


avatar
حٍلُِم وُ سيتحٍقٌقٌ ~~"
إدارة ديزاد شنوي
إدارة ديزاد شنوي

المساهمات : 100
تاريخ التسجيل : 28/04/2017
العمر : 13

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رواية حب و عناد منقولة

مُساهمة من طرف حٍلُِم وُ سيتحٍقٌقٌ ~~" في الجمعة يونيو 16, 2017 1:46 am

البارت الثاني
.
.
.
.
.
.
.

دخلت المنزل راحت لغرفتها واخدتلها دوش خفيف ارتدت روب طويلة بنص اكمام و نزلت لبيت عمها
لينا : اهلا خالة منى ، كيفك
منى:حمد لله بنتي بخير و انت
لينا :حمد لله، خالة ديمة وصلت
منى:اه وصلت هي فغرفتها
لينا مشت لغرفة ديما دقت الباب
ديما :هلا بحبيبتي ، كيفك
لينا: بخير
ديما: كيف كان اول يوم
لينا : اووف مر كانه شهر
ديمة قربت منها وجلست جنبها : يلا انا مستعدة اسمع القصة كلها
لينا : اه ، تعرفي مين شفت اليوم
ديمة : شفتي عادل اوووه ، اشتقتلو حبيبي
لينا :هههه
وكملت :بس كيف لشاب مثل عادل انو يرافق ابله
ديما:ابله ؟!
لينا : الابله لي طيحني الصبح ورفض يعتدر ، وبعدين زاحمني فالمكان بحجة انه مكانه وبعدين اكلي نصف السندويتش ونادلني بالعنيدة
ديما : اكيد اياد
لينا : اه اسمه اياد ، تعرفيه
ديما : ا اكيد ، صديق عادل ، هو حلو وظريف ووسيم كمان
لينا:حلو ، ظريف !!! مين جاته الحلاوة والظرافة ديه ،
ديما : بس وسيم والف وحده تتمناه
لينا : لو انك ما تعرفيني يا ديما
ديما : بس ليش ما تغيري رايك ،
لينا : ههه ، مستحيل
ومشت لباب بس مسكت ايدها :اجلسي كمليلي القصة
لينا : هه، تعرفي المعلمة طردتني فاول حصة
ديمة :هههه ههه
لينا: وطلع يدرس معي شاب مرح اسمه حسام ، وفتاة مغرورة اسمها يسرى
ديما : حسام ويسرى
لينا :ممكن اروح هلا ، انا كثير تعبانة وبدي انام
ديما:اه ممكن ، بس اوصيكي خلي عادل تحت عينك .
لينلا: ههه ولا يهمك
طلعت غرفتها واستلقت على فراشها وفي نفسها"بكرة يا اياد راح تعرف مع مين راك تلعب "
في الصباح قامت لبست بنطلون ضيق ابيض ولبست تيشرت وحداء ورديين ، لمت شعرها ديل حصان واخدت شنطة بيضا فيها ورود (كانت تجنن)
خرجت من البيت وفي طريقها
--:صباح الخير
لينا تلقائيا :صباح النور ، ولتفتت لصاحب الصوت "اه انت "
اياد:كيف احوالك
لينا:الحمد لله وكملت طريقها
اياد فنفسه" اه يا لينا "ومشى وراها بصمت
لينا كانت حاسة بيه يمشي وراها وفي نصف الطريق:ليش تتبعني
اياد:هه انا ما اتبعك ، انا رايح للثانوية
لينافي نفسها :غليظ ، ابله
دخلت الثانوية وراحت لقسمها شافت يسرى تحكي مع حسام ما حبت تخرب عليهم هي حاسة انهم لبعض بس لمحها حسام : صباح الخير لينا
لينا :صباح الخير ، صباح الخير يسرى
يسرى : صباح الخير
وجلست جنب حسام دخلت الاستادة (استادة الانجليزية كانت استادة عصبية والكل يخافها )
بس لينا كانت تحكي وتضحك مع حسام
الاستادة :انتي اسكتي " وهي تشير للينا "
لينا للحسام: شو فيهم الاساتدة كلهم جايهم عليا
حسام: انت تحكي فحصصهم
لينا :بس انا عندي الحرية التامة
ويقاطعها صوت المعلمة : انتي وياه ، اطلعو البرا
حسام :شفتي
لينا :انتضر وانت لي راح تشوف
حسام :شو قصدك
لينا خلت شنطتها و مشت للباب وحدها :استادة ، معليش دقيقة وارجع
وخرجت مشت لمكتب المدير بس وقفتها السكرتيرة "ممنوع الدخول بدون سبب "
لينا : محموووود
لينا :خليني امر احتاج محمود
السكرتيرة :المدير مو موجود
لينا : انا داقة علية وطالبة الادن منو
السكرتيرة : اه ، اوكي اتفضلي
لينا فتحت الباب وعملت نفسها تبكي
محمود :خير شو فيكي
لينا :انت جايبني للثانوية ولا لمركز اعادة التربية ، الاستاد لي يدخل يطلعني برا
محمود :بهدوء اجلسي وفهميني
لينا:درست يومين ومطرودة اكثر من 3مرات ، انا بدي المعلمة هي لي تطلع برا هلا
محمود: شو ، مستحيل
لينا:انت وعدتني والا راح اغير...
محمود : خلاص ، خلاص ، راح احكي مع المعلمة وافهمها الموضوع
مشت لينا ومحمود باتجاه صفها فتحت لينا الباب ودخلت :استادة ، المدير ناظرك برا
الاستادة:المديير ، اه
لينا جلست مكانها وحسام مو فاهم شي
لينا:شفت
حسام :انت شو عملت
لينا : انا لينا عبد الرحمان ، ابنة عم محمود عبد الرحمان "المدير"
حسام : ابنة عمو ، طيب وانتي شو عملت
لينا :انا طلبت منو يطلعها برا ، مثل ما طلعتني
حسام:وهو وافق
لينا :اكيد يوافق ، هدا كان شرطي قبل ما اسجل فثانويتو "الحرية التامة " مقابل نتائج ممتازة
حسام :ههه ، خطيرة انت
لينا: ههه انت لسا ماشفت شي
المعلمة رجعت لمت اغراضها وطلعت برا والطلاب مندهشين ، شو صاير
يسرى : لينا انت شو عاملة
لينا وهي تطلع من الصف : خلي حسام يحكيلك

خرجت من صفها ومشت لمكانها ولمحت شخص يقترب
--:هاي حبيبتي
لينا :هااااي ،كيفك ديما
ديما :حمد لله
لينا :بس شو شايبك للثانوية ومحمود ؟
ديما : محمود رجع للبيت وهو يشتكي ، انتي شو عاملة
لينا : اجلسي ، وحكتلها السالفة
ديما :ههههه ، عن جد
لينا :هدي البداية ومزال مزال
ديما :ههه ،
بعد لحظات ديما خرجت تلفونها ودقت على احدهم
لينا:انت داقة لعادل
ديما،:اه
ديما : سلام
عادل :سلام كيفك حبيبتي
ديما : انت بتدرس
عادل : اه انا عندي حصة عربي
ديمة : انا برا مع لينا
عادل : انا جايك
وسكر الخط ولتفت لاياد
عادل :اياد احنا لازم نطلع
اياد : ولا يهمك
اياد:استادة ، تعرفي انك اروع استادة فالدنيا
الاستادة : اه ، يمكنكم تطلعو بس لا تتاخرو
عادل : اووه انت خطير
اياد:هههه
طلعو ومشو ناحية البنات
اياد : لينا موجودة .حلو راح نستمتع
عادل : هه
عادل جلس جنب ديما واياد بقى واقف
عادل : اياد شوفيك اجلس
اياد : ما اظن الست لينا راح تسمحلي اجلس
لينا استدارت للخلف وهو جلس لجنبها وجاته فكرة حلوة وهمس :لينا
لينا:خير
اياد وهو يقرب منها :انا ..
راحت ترجع لخلف تبتعد عنه وهو يقترب وهي ترجع الخلف حتى ....طراخ ، سقطت نست ان المقعد ماله ظهر
اياد ههههه :بلهاء
لينا وهي عالارض تحاول تقوم بعصبية : ابله
ديما وعادل : هههه
ديما : ماراح تنتهي على خير يا مستر اياد ، لينا واعرفها
وقامت وركض بسرعة وهي تركض خلفه حتى مسكت قميصه من خلف اياد وقف واستدار بسرعة وقرب منها اكثر
لينا : انت ماراح تخدعني مرة اخرى. بس قرب اكثر واكثر وهي متجمدة مد ايدو لايدها وسحبها من القميص
اياد : لا تخافي ، بس هالقميص غالي وخايف تقطعيه وكتم ضحكتو لما شاف وجهها احمر
تخلصت من ايده وركضت بسرعة لقسمها وفي نفسها "ابله، غليظ ، اوووف "
شافت حسام يناظرها : انت ليش مثل الطماطم ، عملت" سباق "
يسرى :ههه
لينا: هداك الابله مطيحني للمرة الثانية ، بس ما يعرفني مليح وفي نفسها" بكرة راح تشوف يا اياد مين بتكون لينا " ولتفتت للنافذة وهي شايف عادل واياد يدخلو قسمهم
لينا :اووف ، حمد لله
حسام :خير
لينا: يلا باي ، اشوفكم ورجعت لصديقتها
ديما لما شافتها ما قدرت تخبي ضحكتها
لينا :وانت شو لي مضحكك
ديما : ولا شي
لينا :هيدا لي قلتيلي حلو ظريف ، شفت شو عاملي ، بس بكرة ، بكرة يشوف
ديما : هه
لينا : يلا نطلع للبيت
وفي الطريق ديما تتدكر كلام عادل
**عادل : هو معجب فيها
ديما : معجب فيها ، هههه مسكين راح يعاني
عادل : ليش
ديما :راح تعرف بعدين **
وصرحت : لينا ، يمكن هو معجب فيكي
لينا: شو ، ههههه لا ما ظن ، وحتى وان كان معجب فيا ، بكرة راح يبطل
ديما : ههه
وصلو للبيت ولينا طلعت لغرفتها واستلقت وهي تتذكر لي صار معاها و استغرقت في التفكير حتى نامت
لصبح قامت بكير ، اخدت دوش خفيف صففت شعرها لبست بنطلون اسود ضيق و تيشرت ابيض وحداء شبه رياضي و لمت شعرها ديل حصان ولفت شال اسود خيف على رقبتها ومشت دخلت مدرستها ولمحت شخص وفي نفسها "القدر يبتسم لي " وراحت تركض ومن سرعتها اصدمت فيه وطيحاته وكملت ركضها وفي نفسها"ممتاز "
ولما شافت انها مبعدة عنو كفاية وقفت تشوف ردة فعله
وهو ساقط :هييييييييي ، بس صمت لما شافها واقفة وتبتسم بمكر وتلوح بايدها :صباح الخير يا اياد
اياد ابتسم لفعلتها وفي نفسه " عنيدة"ورد : صباح الخير يا لينا
مشت وهي تردد في نفسها"انا انتصرت" بس حست بيه يمسك معصمها :وقفي
لينا :ليش
اياد:اعتدري هلا
لينا وهي تنزع ايده من معصمها وتمشي: هاه ، مستحيل
اياد يلحقها: قلتلك اعتدري
لينا بغضب : ليش انت اعتذرت لي
اياد :بس انا ما قصدت
لينا:وانا ايضا ما قصدت ، واعتبر طيحتك اعتذار
اياد : ياعنيدة
لينا وهي تركض لقسمها:يا ابله
اياد وهو يراقبها تركض وفي نفسه" اه عنيدة ، بس راح اكسر عنادك "
دخلت قسمها وشافت يسرى جالسة مع حسام وفي نفسها "واخيرا"
لينا : صباح الخير يا جماعة
يسرى وحسام : صباح الخير
مر باقي كله بسلام وعادت لمنزلها وحكت لديما كل لي صار وكانت سعيدة لانها حققت اول انتصار والبقية للغد
نامت وهي تفكر في حيلة اخرى حتى"وجدتها ، السن بالسن والعين بالعين يا اياد "


فاقت الصبح لبست تنورة طويلة سودا وبلوزة حمرة و كعب عالي اسود وخلت شعرها الطويل مفكوك ، مشت للمراية وضعت كحل وقلوس وشوية وردي فشفاهها ومشت للمدرسة وفي الطريق
اياد :صباح الخير يا حلوة
وبدون اي اجابة مشت للمدرسة وهو وراها وفي نفسه " شو فيها صارت هادية هيك "
دخت قسمها ، والكل فتح عيونه عالآخر "يعني خاصها مكياج

حسام كان يناظرها باعجاب"واو ، تجنن "
اما يسرى فحست بغيرة شديد وصرحت : انت شو عاملة فنفسك ، ولو وضعتي مكياج ، انا راح ابقى الاحلى
لينا تعجبت من تفكيرها واقتربت منها وهمست في ادنها : لا تخافي ، اليوم وبس ، بدي اغيظ احدهم وحسام ماراح اقرب منو "
ومشت ، كان اياد جالس ينتظرها بس مرت عليه بدون اي كلمة ، اياد تعجب من فعلتها " هي شو فيها ، ليش تجملت اليوم ، وتجاهلتني "
وجلس في مكان بعيد شوية عنو و كانت كل شوية طالع ساعتها
اياد :انت تنتظري احدهم
لينا : اه ، اياد انا انتظر.....
وقاطعها صوت التلفون
اياد وقف : اعدريني لحظة
اياد :هلا ، اه ، لا يا حبيبتي مو اليوم ، يلا باي
لينا فنفسها "ليش القدر يبتسم لي " وعملت نفسها تبكي
اياد : اه وين ك...، لينا شو فيك
لينا وهي تمش عنده : مع مين كنت تحكي
اياد :الحقيقة هيدي ...
لينا :بس ليش، وحطت ايدها على صدره وهي تقترب اكثر
اياد في نفسه"معقول " .....وطراخ طيحته وهربت
لينا :ههههههه ابله هههههه ومشت لصفها
اما هو فبقى ممد على الارض "هي يعني خدعتني ، اه يا لينا ، اه "
--:شو فيك ممد على الارض
اياد وهو يلتفت للصوت: هلا ديما
ديما : خير شو فيك
اياد : لينا طيحتني
ديما:هههه
اياد : ظنيتها راح تعترف لي
ديما زادت نبرة ضحكها
اياد :شو في
ديما: لينا تعترفلك ، ههه مستحيل
اياد: لو خبرتيني من قبل
ديما: وهي تمد ايدها :يلا قوم
اياد :شكرا
ديما :انت حقا معجب فيها
اياد: هي سحرتني
ديما : اقولك بعد عنها ، قبل ما تتعلق فيها
اياد: ليش
ديما : لينا واعرفها ، هي عنيدة
اياد يتنهد:ربي يجيب لي فيها خير
ديما : يلا اخليك ، اشوف عادل
اياد : باي
ومشت لصف عادل وهو رجع لمكانو
لينا في قسمها وكلها فرحة وفي نفسها "واخيرا "
فتحت شنطتها وطالعت مراية " شو عاملة بنفسي "
لينا: يسرى ، ممكن تعطيني مناديل مبلله
يسرى :ليش
لينا:امسح اللوحة لي عاملتها فوجهي
يسرى:ليش انتهتي من شغلك
لينا بفرحة :اكيد
حسام كان مدايق من الكلام لي يسمعو "شو هالعمل "
يسرى وهي تمد المناديل للينا قاطعها حسام واخدهم وقرب من لينا وهمس "انت ماراح تمسحي شي ، انت حلوة هيك " ، خجلت كثير من نفسها ، يسرى شو راح تعمل هلا
يسرى بغضب لمت اغراظها وطلعت بسرعة لبرا
لينا : يسرى ارجعي
حسام :خليها تروح
لينا : هي عصبت
حسام : وانا شو دخلني
لينا :هي معجبة فيك
حسام :بس انا معجب فيكي انتي
عدلت جلستها
لينا :حسام انت فاهم الامر غلط
حسام : لا ، انا ...
وقاطعته لينا : حسام احنا مجرد اصدقاء
حسام : مجرد اصدقاء
حملت شنطتها ومشت : اخليك تفكر مليح فلي انت تعملو
ومشت وهي تسترجع لي الصار "الاعتراف مو لعبة ، بس انا ...." رفعت راسها شافته جالس وواضع راسه بين ايديه وفي نفسها " اه يا لينا ، شغلتي تفكيري ، كله "
ووقغت قدامه ومدت ايدها
لينا :اياد
اياد رفع راسه وهو يشوف ايدها ممدودة لعنده : خير
لينا :خلاص ، من اليوم رفقات
اياد : رفقات ؟
لينا :راح تترك ايدي هيك
اياد وهو يصافحها والسعادة غمراتو :اصدقاء
وجلست جنبه ، اياد: انت شو لي مغيرك هيك
لينا :احد اصدقائي اعترفلي انه معجب فيا
اياد بسرعة :وشو كان ردك
لينا: اه ، يا اياد ، المشكلة زميلتي معجبة فيه ، مشيت وانا ادكر لي عملتو الصبح .
اياد في نفسه "زميلتك معجبة فصديقك ، وصديقك معجب فيك ، وانا معجب فيك ، وانت يا لينا فمين معجبة ؟" وصرح : يعني راح تعتدري
لينا شهقت : اعتدر ، مستحيل ، انت تستاهل
اياد : يلا اخليكي ، لازم اروح عندي درس
لينا: باي
لينا دخت صفها شافت حسام شارد ويسرى خلفه معصبة مشت لعند يسرى مسكتها من ايدها : لازم نحكي
هدي الجملة خرجت حسام من شروده وباستهزاء : خليها هي معصبة
لينا التفتت لحسام وبعصبية: انت خليك تفكر فلي عملتو ولا تكلمني حتى تعرف غلطتك
يسرى: شو بدك
لينا وقفتها : لازم نحكي
يسرى: اوكي ،ومشت معاها لحد الباب
لينا : انت معجبة فيه
يسرى بدهشه : اه ، ليش باين عليا لها الدرجة
لينا :لا يا حبيبتي انا لي كتشفتو
يسرى :بس هو معجب فيكي
لينا: كان معجب فيا ، راح يصير معجب فيكي
يسرى بعدم فهم :كيف
لينا : خليها علي ، بس عليكي .....
لينا خبرتها بلي لازم تعملو ويسرى وافقت
اما حسام فكان يفكر( مجرد اصدقاء ، مجرد اصدقاء ، ...". هي معجبة فيك " و صحيح يسرى معجبة فيا ) رجعو مكانهم وجلست لينا جنب يسرى وحسام قبلهم
لينا غمزت ليسرى وتكلمت بصوت مسموع لحسام: يسرى بدي اخبرك بسر خطير
حسام التفت بسرعة :وانا ممكن اعرفوا
يسرى: مين سمحلك تدور
لينا: حسام ، هدا سر بنات
حسام رجع عدل جلسته وتنهد
ولينا ويسرى يضحكو ، لينا همست في ادن يسرى: انت استمري تتجاهليه وخلي الباقي علي
دخلت المعلمة شرحت الدرس ، ولما راحو يكتبو حسام التفت للبنات
حسام:لينا عيريني قلم
لينا : ما عندي
حسام :يسرى عندك
يسرى تتجاهله على الاخروتلتفت للينا : لينا ممكن تعيدي لي الدرس انا ما فهمتو
لينا :اه على عيني
حسام لف لمكانو وفي نفسه " يسرى معصبة عني كثير، ولينا تساعدها "
خلصو التلاميد حصصهم وخرجو للاستراحة
لينا مشت لمكانها ولحقها اياد
اياد: سلام
لينا: سلام
وجلس، بس حل صمت بينهم ، ما في مواضيع يحكو فيها
لينا في نفسها " هاد اياد راح يزاحمني المكان طول السنة "
اياد في نفسه" المهم راح تضلي جنبي


avatar
حٍلُِم وُ سيتحٍقٌقٌ ~~"
إدارة ديزاد شنوي
إدارة ديزاد شنوي

المساهمات : 100
تاريخ التسجيل : 28/04/2017
العمر : 13

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

إنشاء حساب أو تسجيل الدخول لتستطيع الرد

تحتاج إلى أن يكون عضوا لتستطيع الرد.

انشئ حساب

يمكنك الانضمام لشركة انكور فعملية التسجيل سهله !


انشاء حساب جديد

تسجيل الدخول

اذا كنت مسجل معنا فيمكنك الدخول بالضغط هنا


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

  • © phpBB | منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | احدث مدونتك مجانيا
    الساعة الآن: